المدونة

السبت, 08 أيلول/سبتمبر 2018 10:22

سلسلة القيم ‏| ‏ الجزء الأول: تغيير الطريقة التي نفكر ونعمل في القرن الحادي والعشرين مميز

العمليات الرشيقة في الشركات الناشئة

20171019090519

كتبها هيذر ماكغو

بالكاد اصدق ذلك، ولكن هذا العام يصادف الذكرى السنوية العاشرة لاقتراح ايريك رايز حينما نشر لاول مرة في «مدونة دروس مستفادة من الشركات الناشئة.»  وكانت ردود الفعل على ملاحظاته سريعة ومتحمسة، ووصلت هذه الحركة ذروتها عند اصدار كتاب « الشركات الناشئة الهزيلة» بعد ذلك بثلاث سنوات.  

لقد مضى ثلاث سنوات على اعتزامنا انا واريك تشكيل شركة «لين ستارت اب Lean Startup» برؤية تسعى الى تغير الطريقة التي يفكر ويعمل الناس بها في القرن الحادي والعشرين.  في عالم محفوف بالغموض آمنا بتمكين الشركات على اختلاف احجامها ومجال عملها لتعزيز قوة ريادة الاعمال كمهمة رئيسية. ويساعد ذلك الشركات الصغيرة على احداث تأثير اكبر على العالم، ويشجع الشركات الكبيرة ان تفكر على نحو شبيه بالشركات الناشئة. 

بطريقة ما مضت عشرة سنوات ولكن يصعب علي تذكر الوقت الذي يسبق تبني عالم الاعمال مجموعة قيم «لين ستارت اب» الرسمية. فقط فكروا للحظة كيف كان العالم مختلفا في 2008. الاندرويد يعني ربوت، السحابة الهجينة تعني مطرا من التوقعات، وتويتيرباتيد تعود الى البومة الحكيمة في مسلسل كرتون بامبي. كنا نشتري اجهزة سطح المكتب من سيركت ستي، ونتصفح مصلقات الافلام في بلوكبستر، ونثق بوضع اموالنا في بنك ليمان براذرز.

منذ ذاك الحين غيرت موجة من الافلاسات والابتكارات البيئة التجارية والثقافية. ظهرت ثلاثة اتجاهات جدية بنفس الوقت تقريبا:الازمات الاقتصادية العالمية، والتطور الهائل في الاتصالات، وظهور ذاتية تجميع سلاسل التوريد العابرة للقارات.   العالم اليوم الذي تشكل في قالب هذه التحولات الهائلة  ينحاز الى بقاء الاضعف.

وبينما تسعى شركتنا لبناء العلاقات وتطوير طرق لدعم المجتمع، كنا نسترشد بمجموعة القيم الاساسية. كنا نعلم ان الطريقة الوحيدة لانجاز مهمة شركة «لين ستارت اب» هي ان نصبح نحن مؤسسة انموذجا.  كما اود ان اشارك بالقليل عن هذه القيم الاساسية، وكيف طبقت هذه القيم في منهجية «لين ستارت اب»، وكيف ساهمت في بلورة رحلتنا على مر السنوات.

فقط فكروا للحظة كيف كان العالم مختلفا في 2008.

لا تضيع وقتك في بناء اشياء لا تحل اية مشاكل.

«لين» للسلع الاستهلاكية: أسست شركة بروكتر اند غامبل امبراطورية قائمة على السلع المنزلية خلال العقود الثمانية الماضية، لكن اتجاهات الشراء العالمية لدى المستهلكين آخذة في التطور بشكل اسرع من قدرة الشركة على الاستجابة. صرحت كاثي فش، كبيرة موظفي التكنولوجيا: «كنا ننفق الكثير من المال وفي بعض الاحيان قبل ان يكون ذلك ضروريا حقا.» ساعد نهج «لين ستارت اب» في توجيه الانتماء من حلول البيع الى حل المشكلات. واضافت: «عندما تركز على المشكلة وليس الحل فإن ذلك يفتح عقلك بطريقة مختلفة تماما.»  « وقمنا بالتحول الى نهج اكثر تقنينا للموارد المالية.  ونرى اليوم من خلال اكبر برامجنا اننا نتعلم بشكل اسرع، ونصل الى المستهلك اسرع من ذي قبل، كما اننا ننفق ما بين 25-50% اقل طوال الرحلة.»

آمن بقوة فرق العمل الصغيرة.

«لين للرعاية الصحية»: الفريق هو وحدة البناء الاساسية للاعمال التجارية. من كبرى التكتلات الى صغرى مشاريع ريادة الاعمال الجانبية، تعتبر فاعلية الفريق العنصر الذي يحدد نجاح العملية.  بالنسبة لمقدم الرعاية التقليدي Humana، لم  يحدث التحول دفعة واحد. بل نمت الفكرة من فريق واحد يمتلك رؤيا. صرحت جيتا ويلسون، نائب رئيس تجربة المستهلك والتحول المؤسسي في Humana، انه لم يسعها انتظار تبني المنظمة ككل لبرامج «لين ستارت اب»، لذا حلصت على اذن اصحاب الاسهم للقيام بإعادة هيكلة وشرعت بذلك على الفور.  «اعتقد ان لنا اثرا ملحوظا على ذلك، قلنا ’ان الامر يبدأ بنا’، وبالفعل هو كذلك، ومن ثم توالى التطبيق على المخطط الهيكلي للمنظمة، وتوالى النجاح تلو النجاح. 

التركيز على النتائج والتعلم والتأثير

«لين للخدمات المالية» كافحت البنوك وشركات التأمين وشركاء اخرين في مجال التمويل - من كلا الشركات والافراد- لاستعادة ثقة الجماهير بعد اعوام عديدة من عدم الاستقرار ومجموعة من المنافسين في مجال التكنولوجيا المالية (فاينتك). اقر رؤساء الخدمات المالية الاكثر تطورا انه حان الوقت للتفكير والتصرف بشكل سريع، والا سوف يذهبوا الى النسيان. وضح إغناسيو جوليا فيلار، رئيس الابتكار في بنك اي ان جي، كيف قاد فريق المدراء التنفيذين الى وجهة جديدة: «كان اول ما قلناه ما الذي لا يعنيه الابتكار.  الابتكار لا يعني بالضرورة الادوات او التكنولوجيا الجديدة.  ما تحاول القيام به حول خلق مجموعة تجارب مختلفة للعملاء، بعبارة اخرى مساعدة العملاء على تحقيق احلامهم.»

تعزيز الرؤساء بإطار عمل لحل المشكلات.

«لين لاجل المصلحة الاجتماعية»: كيف تساعد المُنَظرين ان يصبحوا حلالين للمشاكل بشكل عملي؟ كيف تمنحهم الدعم الازم للفشل عند اللزوم، وليتعلموا من تبادل الاراء، واعادة توجيه مواردهم عندما يكون ذلك منطقيا؟ قالت سينثيا جاقي، مؤسسة قاذرويل GatherWell، : «عملنا على غرس مبادئ «لين ستارت اب» في كل من مناهجنا والاسلوب المتبع لتطوير GatherWell.  في كل اسبوع نجري تجارب عن القيادة والحياة، وهي طرق سهلة يمكن ان تغير وجهة نظر الناس من خلالها او تزيد من تأثيرهم. كل واحد منها يمثل اختبارا مصغرا في حد ذاته.»

كيف تساعد المنظرين ان يصبحوا حلالين للمشكلات بشكل عملي؟

اجعل تعليم الريادة في متناول الجميع، في اي مكان، وبغض النظر عن موقع الشركة وحجمها او مجال عملها.

«لين للمطورين»: ليس عليك ان تبدأ ككيان كبير لكي تحصل على دعم «لين». حتى الشركات التي تمتلك اقل من 50 موظفا، مثل دار التنمية «كاربون فايف Carbon Five»، احدث تحسينات كبيرة على الاداء ببساطة من خلال اعادة تقييم مساهمة الموظفين. اكتشفت جانيت برونكهورست، مديرة المشروع الرئيسية في كاربون فايف،: « اهدار جهد البشر امر في غاية عدم الاحترام بالنسبة لك ولشركتك ولمنتجك.» في الوقت الذي تتحمل الالات والذكاء الاصطناعي مسؤولية كبرى للقيام بالمهام الروتينية، فانه يجب على الشركات من مختلف الاحجام ان تكتشف بدقة مكان تفوق الانسان في منظماتهم. ضمن هذا الجهد، فإن إطار منهجية "لين ستارت اب" سوف يغدو أكثر أهمية بكثير. «لا زلنا نعتمد على ابداع الانسان وابتكاره وتعاونه لانتاج منتجات عظيمة في العالم اليوم.»

مستقبل «لين»

لا يمكننا الانتظار لنرى ما ينتظر من مفاجآت على الطريق مستقبلا.  اذا كان بوسعي تلخيص هذه القصص في كلمة واحد، سوف تكون هذه الكلمة هي «التأثير». نريد كسر اصعب التحديات في العالم الى خطوات سريعة واضحة حيث الفِرق الصغيرة والفعالة بشكل كبير يمكنها احداث كبرى التأثيرات.   كثيرا ما يذكرني احدهم بفكرة مارغريت ميد، المتخصصة بعلم الانسان، حين قالت: « لا تشك ابدا ان مجموعة صغيرة ذات فكر عميق وولاء من المواطنين قادرة على تغير العالم.  بالفعل أنه الشيء الوحيد الذي يملكونه الى الابد. "

قراءة 622 مرات آخر تعديل على السبت, 08 أيلول/سبتمبر 2018 10:26
منتدى أسبار الدولي. جميع الحقوق محفوظة ©2019.